فوائد وأضرار

هل تعلم ماذا يحدث لجسمك إذا واظبت على بلع فص من الثوم قبل النوم ؟

الثوم

 

هل سألت نفسك يوماً عن فوائد بلع الثوم على الريق أو قبل النوم هل فكرت
بــ فوائد علاجية للثوم او ماهي اضرار بلع ثوم ؟

في هذه المقالة سوف اجيبك عن كل ما يخطر في بالك

 

مقدمة تعريفية عن الثوم

يعتبر الثوم من النباتات العشبية التي تنتشر زراعتها في جميع أنحاء العالم

وكما نعلم أنه يتكون من بصلة مدفونة تحت الأرض مكونة من عدة فصوص وأوراق شريطية غليظة, له رائحة نفاذة يمكن للجميع تمييزها

وقد كان مستعملاً منذ القدم حيث كان يعد غذاءً أساسياً لوقت طويل في منطقة الشرق الأوسط كما استخدم كالتوابل في دول أوربا وآسيا وافريقيا.

جميعنا نعلم الفوائد العظيمة التي يعطيها الثوم للجسم سواء كان نيئاً أو مشوياً أو مطبوخاً إلى جانب طعمه ونكهته المميزة

عندما يضاف إلى الطعام كما أنه يدخل في تحضير بعض الوصفات التجميلية والطبية

ولذلك جهدت العديد من الشركات العالمية المعروفة في إدخاله في تركيب بعض العقاقير أو المراهم الدوائية أو تصنيعه على شكل كبسولات تحتوي على كامل فوائده دون الانزعاج من رائحته النفاذة.

 

والآن نريد أن نذكر بعض الفوائد التي نحصل عليها من ابتلاع فص ثوم يومياً قبل النوم

1- يحتوي الثوم على مواد مضادة للعفونة وأملاح معدنية وخمائر

2- يمنح الثوم الجسم بعض المواد الأساسية الضرورية لجسم الإنسان كاللينيز والأليسين والسكوردنين و الكالسيلينيوم

3- تخفيف مشاكل الجهاز الهضمي

4- الوقاية من عسر الهضم لاحتوائه على المواد المضادة للتعفن

5- الوقاية من الإصابة ببعض الأمراض كالرشح (الأنفلونزا ) وذلك لاحتوائه على ثنائي كبريتيد الأليل

6- يحسن مستوى الكوليسترول في الجسم وبالتالي فإنه يقي الإصابة بأمراض القلب

7- يقلل مقدار الإصابة بمرض الزهايمر والخرف المبكر حيث أن الثوم يحتوي على مضادات أكسدة تساهم في حماية الجسم من الأضرار التأكسدية

8- تحسين أداء الجسم البدني أي يساعد على النشاط والقوة ويعطي للجسم حيويته كما أنه يقلل من الإجهاد المرافق للتمارين الرياضية لذلك ينصح الخبراء الرياضيين بالإكثار من تناوله

9- التخلص من البكتيريا والجراثيم الموجودة في الجسم حيث أنه يعتبر مضاداً حيوياً طبيعيا

10- يساعد الثوم في تقوية الجهاز المناعي وزيادة القدرة على مقاومة الأمراض وذلك لأنه يحتوي بكثرة على فيتامين سي

11- يقلل الثوم خطر الإصابة بتلف الأعضاء الناتج عن سمّية بعض المعادن الثقيلة كالرصاص كما أنه يخفض مؤشرات التسمم السريرية كالصداع وضغط الدم

12- يرفع الثوم مستوى الاستروجين في الجسم لذلك إن الثوم مفيد جيداً للإناث من أجل زيادة صحة العظام وتقويتها

13- يقلل الثوم خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان حيث أنه يحارب الجذور الحرة التي تسبب السرطانات مثل سرطان البروستات وسرطان الرئة

14- يعد الثوم مفيد جداً لمرضى الغدة الدرقية حيث أنه يعالج اختلالات الغدة الدرقية وذلك لاحتوائه بكثرة على عنصر اليود الضروري للغدة الدرقية

15- تقوية عضلة القلب والمحافظة على سلامته وسلامة الأوعية الدموية

16- تقوية بصيلات الشعر وحمايته من التساقط ويعالج التقصف وذلك لاحتوائه على كمية كبيرة من الكبريت

17- يعالج الثوم آثار لدغات الحشرات والزواحف مثل الأفاعي النحل

18- زيادة إدرار البول أي تنشيط عمل جهاز الإطراح

19- تقوية القدرة الجنسية عند المرأة والرجل أي يساهم في تحسين فرص الإنجاب عند كليهما

20- ينصح بعض الأطباء الرجال الذين يعانون من ضعف جنسي بتناول الثوم بكثرة حيث أنه يزيد من معدل تدفق الدم إلى العضو الذكري لتقويته وتحسين انتصابه

21- تخفيض نسبة الدهون الثلاثية في الدم

22- يساعد الثوم في خسارة الوزن حيث أنه يسرع في حرق الدهون ومنع امتصاصها من الطعام المهضوم

23- تنظيم مستوى السكر في الدم عن طريق تحفيز البنكرياس الذي بدوره ينتج الأنسولين المنظم للسكر في الدم

24- يعد الثوم مفيد للأشخاص الذين يعانون من آلام القولون العصبي حيث أنه يهدئ حالات تهيج القولون

25- يقوم الثوم بالقضاء على الديدان المتراكمة في الأمعاء مثل الدوسنتريا والأميبا

26- يحتوي الثوم على قيمة غذائية ممتازة حيث أنه يتمتع بمعادن وعناصر ضرورية لكل جسم مثل الكالسيوم والصوديوم والحديد و البروتين وحمض الإسكوربيك والكربوهيدرات كما يحتوي على بعض الفيتامينات الهامة لجسم الإنسان مثل فيتامين (ج و أ)

27- يمكن استخدام الثوم كمحسن للطعام أي كنوع من أنواع التوابل

28- يعالج الثوم بعض حالات التهاب الأذن لأنه يحتوي على مضادات للالتهابات

 

بعض الآثار الجانبية لبلع فص ثوم على الريق أو قبل النوم

1- من الممكن أن تحصل بعض الأضرار عند تناول ثوم بشكل خاطئ كتناوله بشكل مفرط مثلاً حيث يجب تناوله بمقدار معقول

2- يسبب تناول ثوم أحياناً عسر في الهضم أي قد يسيئ إلى الجهاز الهضمي

3- قد يتسبب ثوم بآلام في المعدة ناتجة عن حدوث تقرحات والتهابات

4- يسبب ثوم رائحة فم كريهة يمكن أن تسبب الإحراج لصاحبها لذا ننصح بتناوله قبل فترة من مغادرة المنزل

5- يمكن لرائحة الثوم الكريهة أيضاً أن تخرج مع العرق و إفرازات الجسم الأخرى فيسبب ذلك رائحة غير مرغوبة ومنفرة للجسم

6- يمكن للثوم أن يسبب في بعض الأحيان تهيجاً في الأغشية المخاطية للفم بالإضافة إلى حصول بعض التقرحات

7- يرافق تناول ثوم حدوث إسهال وبعض الغازات وأحياناً إنتفاخ في البطن عند بعض الناس

8- يمكن أن يرافق تناول ثوم حدوث إقياء ولكن هذا يعتبر نادراً

وأخيراً ننصح الأشخاص الذين يعانون من هذه الآثار الجانبية والتي تعد مزعجة بعض الشيئ بتناول أقراص ثوم جاهزه (الكبسولات)

التي تباع في الصيدليات وذلك للحصول على فوائد ثوم المهمة وبنفس الوقت تقليل الأثار الجانبية له

 

• اقرأ أيضاً :

أنت مخطىء أن اليانسون لأوجاع البطن فقط

الشبة هدية من الله الى النساء شاهد ماذا تفعل بجسمك

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى